• ×

مشاهيرنا بلا فائده

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ازدادت ابواب الشهره ،وتساهل الوصول الى الناس والى البقاء في ذاكرتهم ب القاب عديده ، بل قد تكون هذه الشهره قدوةً لهم في حياتهم . حتى انجرف ابنائنا وبناتنا في الآونه الاخيره بأتجاه الشهره التي رُسمت في اذهانهم ونحن من حققها لهم، نحن من رسم في مخيلة هؤلاء الاشخاص(المشهورين) بأنهم قدوه.. بانهم شي يستحق اضاعة الوقت من اجلهم، ومن اجل متابعة احداثهم،
نحن من رفع شأنهم، ونمٌى هذا الفكر بمخيلتهم، حتى تعايشو مع هذا المسمى (مشاهير)
وحققنا لهم ذلك وجعلنا منهم مشاهير ٠!؟

لكن.!
مشاهير بلا فائده ..بلا هدف يُذكر، فشهرتهم محدودة تنتهي ب انتهاء وقتها تاركة خلفها الكثير من الجهله الذين استهانو بهذة الساعات من اجل متابعة مشاهير هدفهم
فقط ترويجاً لاحداثهم وحياتهم اليوميه .

ولاشك في بعض مشاهير المجتمع بأن لديهم اهداف واراده قوية لبناء مستقبل مشرق ،
شهره قد تكون قدوه بنفس الوقت لكنها قدوة تخرج اجيال يُفتخر بهم ..شهره لهدف سامي لفائده عظيمه قد تُغير حياة اشخاص بل حياة مجتمع بأكمله..
٠ليست شهره محتواها مال او استعراض من اجل ازياء.. او من اجل اضحاك الغير او..او..)

نعم نرى هذه الشهره بمحتوى لكن ..؟! هذا المحتوى مُفرغ من الفائده (اي شهره من فراغ) ولكن للاسف!؟ نحن من صنعها.)!


الكاتبه
مرام محمد العنزي"

بواسطة : admin
 0  0  141
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus

جديد المقالات

بواسطة : admin

على دراجته كان يلعب فسقط سهواً لكنه لم يقع بل...


بواسطة : admin

البيان-مرام العلي-عرعر تختبي بداخلنا مشاعر...


بواسطة : سامي ابو دش

عائلة طيحني ولا تفضحني ! ظهرت في السنوات...


أذهلني الرقم الذي ذكره الدكتور عبد الرحمن...


بواسطة : البيان

وأنا أتصفح برنامج الأنستقرام لفت انتباهي أطفال...


بواسطة : البيان

( لبّيه يا بعد قلبي يا نظر عيني عمري وغلاي...


القوالب التكميلية للمقالات