• ×

طريقة علاج قرحة المعدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
البيان _ بدريه المطرفي قرحة المعدة
هي إشارة إلى القروح المؤلمة التي يمكن العثور عليها في بطانة المعدة أو الأمعاء الدقيقة ، وتعرف قرحة المعدة أيضاً بإسم القرحة الهضمية، وتحدث عندما تنخفض سماكة طبقة المخاط التي تحمي المعدة من العصارات الهضمية ، وفي 1 من كل 10 أشخاص ممن لديهم قرحة المعدة تتطور الحالة لترافقهم مدى الحياة , ويمكن أن يتم شفاء قرحة المعدة بسهولة، ومع ذلك فإنها قد تصبح شديدةً دون علاج.


ما الذي يسبب قرحة المعدة
قرحة المعدة لا تعود بالضرورة لعامل واحد ، إنخفاض مخاط بطانة المعدة حيث أن هنالك عوامل أخرى تؤدي إلى القرحة مثل : إعلان inRead invented by Teads العدوى ببكتيريا بيلوري (H. بيلوري):الإستخدام على المدى الطويل للأدوية غير الستيرودية المضادة للالتهابات و(المسكنات)، مثل الأسبرين والإيبوبروفين وخاصةً أذ ما تم الزيادة عن الجرعة الموصى بها . متلازمة - زولينجر إليسون - ، وهو مرض نادر ينتج فيه الجسم كمية زائدةً من حمض المعدة .

بعض العوامل والسلوكيات التي تضع الناس في خطر أعلى لتطوير قرحة المعدة: تدخين كثرة استخدام المنشطات (مثل تلك لعلاج الربو) فرط كالسيوم الدم (الإفراط في الكالسيوم) تاريخ عائلي من قرحة المعدة الاستهلاك المفرط للكحول

علاج قرحة المعدة:وينطوي العلاج على نوعين ، علاج غير جراحي ، وعلاج جراحي :

العلاج غير الجراحي :العلاج سوف يختلف تبعاً لسبب القرحة حيث يختلف السبب من فرد لاخر ، فإذا كانت قرحة المعدة ناتجةً عن عدوى "H. بيلوري "، فسوف تحتاج المضادات الحيوية ، وإذ ما كنت تعاني قرحة خفيفة الى معتدلة سوف يصف الطبيب عادةً بعض من الأدوية والتي تمنع معدتك من صنع الكثير من الحمض ، و "مثبطات مضخة البروتون" : حيث تمنع الخلايا من إنتاج الحمض و التي تعمل على مكافحة مضادات الحموضة ، وبذلك يسمح لمضاد الحموضة أن يأخذ مفعوله بشكل صحيح ، هذه الأدوية ستساعد في معادلة حمض المعدة لحماية بطانة المعدة والأمعاء الدقيقة، وينبه الأطباء يجب إلى ضرورة تناول أي دواء موصوف من قبل الطبيب ، وإن لوحظ إختفاء الأعراض ، وهذا الأمر يعتبر أكثر أهمية بشكل خاص للقرحة الناتجة عن العدوى " H. بيلوري " وذلك للتأكد من أن جميع البكتيريا قد تم تدميرها.

العلاج الجراحي:في حالات نادرة جداً، وإذ ما كانت حالة القرحة في المعدة شديدة ، فسوف تحتاج إلى عملية جراحية لمعاجة القرحة ويمكن أن تشتمل الجراحة على ما يلي: أخذ أنسجة من جزء آخر من الأمعاء والخياطة في الموقع الذي يعاني من القرحة وكا فد تضمن ربط الشريان وقطع لبعض أعصاب المعدة وذلك للحد من إنتاج حمض المعدة.
بواسطة : admin2
 0  0  79
التعليقات ( 0 )

comments powered by Disqus

القوالب التكميلية للأخبار